عرض مشاركة واحدة
قديم 22-04-16, 01:01 AM   المشاركة رقم: 30
المعلومات
الكاتب:
أبو بلال المصرى
اللقب:
محاور مشارك
الرتبة


البيانات
التسجيل: Jul 2013
العضوية: 10746
المشاركات: 1,473 [+]
بمعدل : 0.60 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 9
نقاط التقييم: 62
أبو بلال المصرى سيصبح متميزا في وقت قريب

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
أبو بلال المصرى غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أبو بلال المصرى المنتدى : بيت الحــوار العقـائــدي
افتراضي

نكمل
أية واحدة فى كتاب الله هدمت ثلاثة أصول عند الشيعة
لَوْلَا إِذْ سَمِعْتُمُوهُ ظَنَّ الْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بِأَنْفُسِهِمْ خَيْرًا

هذه الأية فى قصة الإفك

وقد أجمع الشيعة على أن الأيات نزلت فى تبرأة السيدة عائشة




أجمع الشيعة على أن المبرأة هى عائشة أعنى آية (إن الذين جاءوا بالإفك عصبة منكم )
يقول المفيد :
ولا خلاف أن حسان كان ممن قذف عائشه وجلده النبي صلى الله عليه واله.
المصدر :
كتاب الجمل ص218

ــــــــــ

يقول علامة الشيعه ابن المطهر الحلي :
ما يقول سيدنا في قصة الافك والايات التي نزلت ببراءة المقذوفه هل ذلك عند اصحابنا كان في عائشه ام نقلوا ان ذلك كان في غيرها من زوجات النبي ؟
فأجاب :
ما عرفت لاحد من العلماء خلافا في ان المراد بها عـــائـــشـــه
المصدر :
أجوبة المسائل المهنائيه ص121
الصحيح من سيرة النبي الاعظم للعاملي ج13 ص8


وهناك نقول كثيرة جدا عند الشيعة تثبت هذا


فهذا إجماع عند الشيعة وحاول البعض تحريف هذا لمناقضته لعقيدة كثير من الشيعة
فقال المبرأة هى السيدة مارية
نقول مارية كانت أمة ولم يكن يشين عرض الرجل العربى زنى أمته فلم يكن ينزل قرآن لتبرأة أمة أحدهم من تهمة الزنا
وبرأها الله لما رميت أقصد مارية رضى الله عنها بأن أرسل الله على فوجد برائتها وهذا عندنا فى الصحيح وموجود فى كتب الشيعة أيضاً

فنرجع ونقول

أجمع الشيعة على أن المبرأة عائشة
فنرجع للأية السابقة الذكر نجد
هدمها للملة الشيعية

أولاً تبرأة الله لها وتهمة الشيعة لها
ثانياً إثبات فى الأية الأنفة الذكر بالنص الواضح الصريح إيمان السيدة عائشة بخلاف تكفير الشيعة لها لأجتهاد أخطأت فيه تأمل قوله تعالى ظن المؤمنون والمؤمنات بأنفسهن خيراً
بأنفسهم أى ببعضهم أى هى مؤمنة أيضاً

الثالث
قوله تعالى المؤمنون والمؤمنات تأمل كيف أثبت إيمان الصحابة والصحابيات المظلموات المكفرات عند الشيعة
فهذا حكم من الله بالإيمان للسيدة عائشة وللصحابة والصحابيات وهذا مدح لا يكون أبداً لمن يكفر بعد
فلو علم الله أنهم سيكفرون بعد لما أنزل فيهم قرآن يتلى ليوم القيامة فيه إثبات إيمانهم
فهدمت أصول الشيعة أية واحدة انظروا كيف أن القرآن نور وهدى مبارك لا تنفد عجائبه فيه كل شيء إختُلف فيه
نتابع....










توقيع : أبو بلال المصرى


التعديل الأخير تم بواسطة أبو بلال المصرى ; 22-04-16 الساعة 01:20 AM
عرض البوم صور أبو بلال المصرى   رد مع اقتباس